قطر اغنى دولة في العالم 2011

1

تصدرت دولة قطر قائمة أغنى الدول في العالم حيث سجل متوسط دخل الفرد في 2010 ما يزيد على تسعين ألف دولار سنوياً.. ونشرت مجلة (غلوبل فاينانس) الاقتصادية القائمة التي ضمت أغنى دول العالم بحسب متوسط نصيب الفرد من قيمة الناتج المحلي الإجمالي خلال الثلاثة أعوام الماضية بحسب صندوق النقد الدولي، وكان نصيب الفرد في دولة قطر من قيمة الناتج الكلي المحلي 90149 دولارا أمريكيا العام الماضي. وجاءت لكسمبورج في المركز الثاني بعد دولة قطر في الجدول، ثم النرويج ثم سنغافورة تلتها مملكة بروناي في حين احتلت الولايات المتحدة الأمريكية المركز السادس.

[wp_campaign_1]

بمتوسط دخل يبلغ 90 ألف دولار.. قطر تحتل المركز الأول بين أغنى دول العالم
الدوحة-الشرق:
تصدرت دولة قطر قائمة أغنى الدول في العالم حيث سجل متوسط دخل الفرد في 2010 ما يزيد على تسعين ألف دولار سنوياً، ونشرت مجلة (غلوبل فاينانس) الاقتصادية القائمة التي ضمت أغنى دول العالم بحسب متوسط نصيب الفرد من قيمة الناتج المحلي الإجمالي خلال الثلاثة أعوام الماضية بحسب صندوق النقد الدولي وكان نصيب الفرد في دولة قطر من قيمة الناتج الكلي المحلي 90149 دولارا أمريكيا العام الماضي. وجاءت اللكسمبورج في المركز الثاني بعد دولة قطر في الجدول ثم النرويج ثم سنغافورة في المركز الثالث تلتها مملكة بروناي في حين احتلت الولايات المتحدة الأمريكية المركز السادس. وجاء هذا الجدول ثمرة تحليل مكثف لبيانات صندوق النقد الدولي للسنوات الثلاث الماضية للناتج المحلي الإجمالي ونشر في الموقع الإلكتروني للمجلة، وقد احتلت دولة الكويت المركز الـ14 في الجدول وجاءت دولة الإمارات العربية المتحدة في المركز الـ18 واحتلت كل من البحرين والسعودية وعمان المراتب 33 و36 و38 على التوالي. ومن الدول العربية الأغنى خارج منظومة مجلس التعاون الخليجي جاءت لبنان على رأس القائمة حيث احتلت المركز الـ54 تلتها ليبيا في المركز 57 وتونس في المركز 89 والجزائر 98 ومصر 104 والأردن 107، في حين جاءت موريتانيا في المركز 145وهي في أدنى قائمة الدول العربية المصنفة ويبلغ متوسط الدخل السنوي فيها 2095 دولارا سنوياً، وتعتبر جمهورية الكونغو الديمقراطية أفقر دول العالم بحسب الجدول وجاءت في المركز 182 وبمتوسط دخل يبلغ 342 دولارا سنوياً. وقد اعتمد الأسلوب الأكثر شيوعاً لتعريف الدول الأكثر ثراء وذلك من خلال احتساب متوسط نصيب الفرد من إجمالي الناتج المحلي ومقارنة القوة الاقتصادية ومستوى المعيشة في كل بلد من البلدان المذكورة في الجدول، إضافة إلى استخدام معادل القدرة الشرائية (Purchasing Power Parity) لكل بلد والذي يعتبر الأكثر قرباً عند مقارنة الثراء والمستوى المعيشي لسكان الدول حيث يأخذ في الحسبان الغلاء المعيشي ومعدلات التضخم بدلاً من الاعتماد على سعر الصرف والذي يمكن أن يشكل عاملاً كبيراً في مستوى الدخل.

Share.

About Author

مجلة رجيم مجلة نسائية متكاملة .

تعليق واحد

  1. الحمدلله لان دولة عربية وبالعافية لقطر لان تعرف ادير اموالها ويارب يزيدهم اكثر واكثر