دراسة علمية تبين أن الأخلاق الحميدة مفيدة للصحة

0

توصلت نتائج دراسة بحثية حديثة إلى أن الناس من أصحاب الخلق الحسن والعادات الحميدة، هم أكثر من غيرهم بمعدل الضعف للتمتع بصحة جيدة.
وذكرت صحيفة ( ديلي اكسبريس ) في عددها الصادر يوم الثلاثاء أن الدراسة أظهرت أن الأشخاص من ذوي الخلق الحسن هم أكثر مرتين ونصف المرة من ذوي الأخلاق السيئة للتمتع بصحة جيدة، في حين يُقدم المسنون على الاعتناء بصحتهم أكثر من الشباب كما أنهم يتمتعون بسلوك أفضل منهم.

ووجدت الدراسة أن الأشخاص المرتبين والمنظمين يتمتعون بنظافة شخصية أفضل من الناس الفوضويين.

وقالت إن الناس من ذوي العادات الحميدة والخلق الحسن يميلون إلى الالتزام بإجراءات النظافة في أماكن العمل والعناية بصحتهم ورفاههم أكثر من غيرهم، ما يجعلهم أقل عرضة للإصابة بنزلات البرد وحالات الإسهال.

ووجدت الدراسة أيضاً أن ربات البيوت يملكن أعلى مستويات من النظافة الشخصية والمنزلية، في حين يملك موظفو المكاتب والطلاب أسوأ هذه المقاييس, مشيرةً إلى أن النساء يحرصن على أن يكن أكثر نظافة من الرجال.

Share.

About Author

مجلة رجيم مجلة نسائية متكاملة .

Comments are closed.